تريندات

بداية الحمل وأعراضه وأهم النصائح

تكون الحامل في بداية الحمل قلقة ما بين تأكيد الحمل من عدمه، وفي حال تأكدت منه؛ يكون لديها العديد من التساؤلات التي ترغب في إيجاد إجابات لها، وهي ما سنعرض لكم بعض منها في هذا المقال؛ فتابعونا.

بداية الحمل

  • تكون الأشهر الأولى من الحمل صعبة على الأم مليئة بالأعراض والتغيرات الهرمونية التي تجعلها في مزاج متقلب وسيء في أغلب الوقت مع الشعور بالتعب والإرهاق، فضلًا عن أن هذه المرحلة تكون أخطر مرحلة؛ لأن فيها تتكون أغلب أعضاء الجنين،
    وتكون الأم عرضة للإجهاض، وفي السطور التالية سنعرض لكم أبرز أعراض الحمل
    في الأشهر الأولى.

أعراض تؤكد وجود حمل

  • تقلب مزاجك سريعًا.
  • الشعور بالإرهاق.
  • الشعور بالنعاس والنوم كثيرًا.
  • قد تتغير حاسة التذوق لديكِ.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ.
  • تكوني أكثر عرضة للانفعال والبكاء سريعًا.
  • الشعور بتشنجات خفيفة في الرحم.
  • نزف الدم المهبلي، ويحدث بعد الحمل من 10 : 14 يومًا؛ نتيجة لالتصاق
    البويضة المخصبة ببطانة الرحم.
  • التبول أكثر من المعتاد.
  • تورم أغشية الأنف المخاطية وجفافها ونزف الدم منها بسهولة.
  • ألم في الثديين وتورهما.
  • الإمساك.
  • تحسس من بعض الروائح.
  • انتفاخ.
    بعض هذه الأعراض قد لا تؤكد أنكِ حامل، وربما تشير إلى اقتراب
    موعد الدورة الشهرية، أو إصابتك بأي عارض مرضي.

وبعدما تعرفنا على بعض الأعراض التي تؤكد الحمل.. تابعونا في السطور التالية؛ لنعرض لكم أيضًا بعض النصائح في بداية الحمل.

نصائح في بداية الحمل

  • يُنصح بتناول حمض الفوليك يوميًا منذ بداية الحمل، وحتى قبل الحمل؛ حتى تتجنبي الإجهاض، وتعرض جنينك لمشاكل في دماغه والحبل الشوكي، ولكن لا تتناوليه إلا بعد استشارة الطبيب المختص.
  • عليكِ تناول مكملات غذائية عدة، من بينها مكمل غذائي يحتوي على 10 ميكروجرام من فيتامين د كل يوم، ولكن تناوليها بعد استشارة الطبيب المختص أيضًا.
  • تتعرضي للآلام الثدي في فترة الحمل؛ لذلك ينصح بارتداء حمالة الصدر الداعمة
    ليلًا ونهارًا.
  • يجب أن تسألي الطبيب حول أفضل وضعية يمكنك النوم عليها، وقد يكون
    النوم على الجانب الأيسر هو الأفضل؛ لأنه يضمن تدفق الأكسجين بمثالية للجنين،
    ولا تنسي أن كل حالة تختلف عن غيرها؛ فيجب استشارة الطبيب المختص.
  • اجعلي الموسيقى الهادئة رفيق لكِ، حتى بعد الولادة؛ فستساعدك في تهدئة طفلك.
  • احرصي على شرب كميات كافية من الماء.
  • احرصي على تناول وجبات صحية مفيدة، وابتعدي عن السعرات الحرارية التي لا تفيد.
  • احرصي على احتواء غذائك على الفيتامينات والمعادن التي يحتاج إليها جسمك.
  • تحري الطرق التي تجعلك تشعرين بالسعادة؛ فإذا كنتِ سعيدة ومرتاحة طوال فترة الحمل؛ فقد تولدين طفلًا سعيدًا؛ لذلك حاولي الابتعاد قدر الإمكان عن المشاحنات
    وكل شيء من الممكن أن يتسبب لكِ في الحزن والانفعال والعصبية؛ فضلًا عن أن الانفعال والتوتر قد يتسببان في حدوث انقباضات للرحم.
  • ابتعدي تمامًا عن التدخين أو حتى الجلوس في مكان يتواجد فيه مدخن؛ فالتدخين يسبب تشوه الأجنة.
  • تشير بعض الدراسات إلى أن تناول المنبهات يتسبب في الإجهاض خاصةً في الأشهر الثلاثة الأولى؛ لذلك احرصي على عدم تناولها.
  • احرصي على اتباع نظام غذائي صحي سليم يفيد صحتك وصحة جنينك.
  • حاولي ممارسة بعض التمارين الرياضية ولكن بعد استشارة الطبيب
    المتابع؛ فممارسة الرياضة قد تساعدك في تخفيف آلام الظهر، وتسهل
    عملية ضخ الغذاء والأكسجين للجنين.

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكِ بعض المعلومات عن بداية الحمل.. وكذلك بعض المعلومات التي تخص هذه الفترة.. آملين أن نكون قد قدمنا لكِ ما تبحثين عنه، وأن تنجبي طفلك بسلامة، وأن يكون في صحة جيدة.. يمكنكِ كذلك معرفة: مراحل الحمل بالتفصيل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى