تكنولوجيا

جوجل تتيح Workspace لجميع المستخدمين

أعلنت شركة جوجل عن بعض التغييرات على مجموعة تطبيقات وخدمات Workspace، وهي الخدمة المعروفة سابقًا باسم G Suite، بما في ذلك جعلها متاحة مجانًا لأي شخص لديه حساب مجاني من الشركة.

وتتمثل الفلسفة الأساسية وراء Workspace في تمكين التعاون الأعمق بين المستخدمين. وتقول جوجل: هناك أكثر من ثلاث مليارات مستخدم لتطبيقات Workspace.

وسيكون لدى الكثير من الأشخاص قريبًا خيار التبديل إلى نظام جوجل الأكثر حداثة لجيميل والمستندات والدردشة.

ويمكن دمجها جميعًا في علامة تبويب واحدة بسهولة أكبر، على سبيل المثال مع انزلاق الدردشات إلى اليسار للكشف عن جدول بيانات مشترك.

كما أن الخطوة مرتبطة بجهود الشركة الجديدة Smart Canvas، التي تم تصميمها أيضًا لربط تطبيقاتها المتنوعة عبر الشرائح الذكية.

وتقدم جوجل الآن رسميًا الإعداد لتشغيل دردشة جوجل لجميع المستخدمين. وهو إعداد جديد داخل جيميل.

ومع التبديل، يجب أن تكون رسائل Chat خيارًا للجميع الآن، التي يمكن أن تتضمن رسائل مباشرة وغرف الدردشة.

ولكن جوجل تقدم أيضًا مصطلحات جديدة لتتماشى مع الإعلان. ويتم الإعلان عن تطور الغرف في Chat إلى مساحات.

وتعتبر المساحات مماثلة لغرفة الدردشة، ولكن جوجل تريد فصلها إلى شكل اتصال عالي المستوى خاص بها بجوار جيميل و Chat و Meet.

جوجل تتيح Workspace للجميع:

تضيف جوجل بعض الميزات الجديدة مثل سلاسل الرسائل المحسّنة، والمزيد من ردود أفعال الرموز التعبيرية، وأدوات الإشراف، والمساحات القابلة للاكتشاف.

وتعد جوجل بأنها تطلق واجهة مستخدم مبسطة ومرنة للمساحات هذا الصيف.

وتطلق الشركة فئة جديدة تسمى Google Workspace Individual بسعر 9.99 دولارات شهريًا، التي تمنح المستخدمين المزيد من أدوات مساحة العمل دون مطالبتهم بإعداد مجالهم الخاص أو عنوان بريد إلكتروني مخصص.

وقدمت جوجل أيضًا تاريخًا لميزة Companion Mode، التي تشجع الأشخاص في غرفة الاجتماعات على تشغيل كاميراتهم أيضًا حتى لا يشعر العاملون عن بعد بأنهم مهملون.

ويجب أن يتم طرح ميزة Companion Mode في شهر سبتمبر للحواسيب المكتبية وقريبًا للأجهزة المحمولة.

وقالت جوجل أيضًا: إنها تقدم تطبيق ويب تقدمي لـ Google Workspace في شهر سبتمبر.

ومن الناحية النظرية، قد يسهل ذلك على مستخدمي جيميل الحصول على بريدهم الإلكتروني وتطبيقات جوجل الأخرى وكأنها تطبيقات سطح مكتب فعلية وليس مجرد علامات تبويب في المتصفح.

وتم تحديث Workspace بسرعة على مدار الأشهر القليلة الماضية، وهي إشارة ربما إلى أن الشركة تنوي التنافس بجدية مع مايكروسوفت.

وتتجاوز إستراتيجية جوجل مجرد تحسين منتجاتها، بل إنها تكاملها معًا بشكل أكثر إحكامًا.

ويجد مستخدمو جيميل قريبًا مطالبات لتجربة منتجات Workspace الأخرى. ومن المؤكد أن وضع أزرار Chat و Meet و Rooms (التي ستصبح قريبًا المساحات) في الجزء السفلي من تطبيق البريد الإلكتروني الأكثر شيوعًا في العالم يزيد من الاستخدام.

مواضيع تهم القارئ: 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى