رياضة

اللواء عماد عبدالعزيز فى حوار ساخن لـ «المصري اليوم»: الزمالك نادى القرن الحقيقى

أكد اللواء عماد عبدالعزيز، رئيس اللجنة المؤقتة المكلفة بإدارة نادى الزمالك، أن شعبية الأبيض الأكبر فى الوطن العربى وإفريقيا من أى ناد آخر، ومناصفة مع الأهلى داخل مصر، لافتًا إلى أن الشعبية لا تقاس بالبطولات فقط وإنما بتأثير النادى ومكانة رموزه فى اللعبة.

وقال فى حوار لـ«المصرى اليوم»: إن الزمالك هو نادى القرن الحقيقى لكونه حصد بطولات أكثر من الأهلى وقت إعلان لقب القرن، وتحدث رئيس نادى الزمالك عن مصير كارتيرون، المدير الفنى، ورأيه فى اختيار طاقم تحكيم مصرى لإدارة مباراة القمة وإمكانية حصول الأبيض على بطولة الدورى الممتاز من عدمه، والأزمات المالية التى تواجه القلعة البيضاء، وتمديد عقد فرجانى ساسى فى هذا الحوار:

عبدالعزيز أثناء حديثه لـ«المصرى اليوم»

بداية.. ما تقييمك لأداء اللجنة منذ توليها مسؤولية إدارة الزمالك؟

دعنى أؤكد أننى رجل عملت فى القوات المسلحة على مدار سنوات عمرى بأكمله، وتعلمت فى هذه المؤسسة العريقة أنه عندما تكلف بمهمة يجب أن تتصدى لها بقوة وتواجه كافة المشاكل التى تعانى منها المؤسسة التى تتولى إدارتها أو خلال المهمة المعنية، وهو ما حدث داخل نادى الزمالك، فعندما تم تكليف اللجنة وضعنا فى اعتبارنا أن المهمة صعبة للغاية نظرًا لشعبية الزمالك الجارفة فى مصر والوطن العربى وإفريقيا ومطالبة الجماهير بحصد البطولات لكننا نواجه ظروفًا صعبة نقوم بالتصدى لها بشكل يومى سواء على مستوى الألعاب المختلفة أو بين الموظفين.

ما هى؟

الزمالك يمر بأزمة مالية طاحنة ولا أحد يعلم مدى خطورة الموقف ونسعى لتوفير بعض المديونيات سواء لجهات حكومية أو للاعبين والأجهزة الفنية المختلفة.

ما المديوينات الموجودة على الزمالك فى الوقت الحالى؟

اللجنة مطالبة بتوفير 60 مليون جنيه شهريًّا سواء مستحقات اللاعبين والأجهزة الفنية المختلفة أو رواتب الموظفين، وهو مبلغ خيالى مثبت بالمستندات الرسمية.

لكن جماهير الزمالك لم تشعر بالأزمة المالية الطاحنة فى عهد المجلس السابق برئاسة مرتضى منصور، وكان الأخير يؤكد فى تصريحات سابقة أن الزمالك أغنى ناد فى مصر!

الزمالك بالفعل غنى بجماهيره ولاعبيه وأجهزته الرياضية بالكامل وبطولاته وتاريخه المشرف، ودعنى أؤكد احترامى لكافة المسؤولين السابقين داخل النادى، لكن وفقًا للمستندات الرسمية فإن هناك مديوينات طائلة ولا أتحدث إسقاطًا على المجلس السابق، وأؤكد ان اللجنة ليس لها خصومة مع مرتضى منصور أو أى عضو فى مجلس الإدارة السابق، بل أؤكد على أن العلاقة طيبة معهم جميعًا.

ألا ترى أن الزمالك يواجه أزمات مع اتحادات الكرة والسلة واليد لم تكن موجودة فى عهد مرتضى منصور؟

دعنا نتفق على أن الزمالك يواجه مشاكل وأزمات من الاتحادات المختلفة على مدار تاريخه سواء فى عهد اللجنة المؤقتة أو المجلس السابق أو الأسبق وهى علامة استفهام كبيرة لا أجد تفسيرا لها، لكن ردا على سؤالك فإن المجلس السابق دخل فى أزمة مع اتحاد الكرة وتم خصم 6 نقاط من رصيده فى الدورى الممتاز وظل الفريق حتى آخر مباراة مطالبًا بتحقيق الفوز لضمان المشاركة فى دورى الأبطال، وهدد الزمالك بالانسحاب وقت أزمة مباراة مصر المقاصة ولم يحدث ذلك، رغم أننى أرفض مبدأ الانسحاب لأن الزمالك ناد كبير ولا يمكن أن ينسحب نهائيًّا، وبالتالى فمؤسسة القلعة البيضاء لا يمكن ان تدار بالكلام والتصريحات النارية.

ماذا تقصد؟

الزمالك يمتلك شعبية جارفة فى مصر لا تقل عن 50 أو 60 مليون مشجع، وتكون مناصفة مع الأهلى، وفى إفريقيا والوطن العربى شعبيته تزيد على أى ناد آخر، ومن ثم يجب أن تكون هناك قرارات يتم دراستها بشكل جيد قبل إعلانها.. فلا تنسى أن الزمالك انسحب أمام الأهلى فى الموسم الماضى، لكن ماذا حدث؟!.. خسر الزمالك نقاط المباراة وتم معاقبته ولم يحصل على حقه.

هل تقصد أن اللجنة لا تتخذ قرارات عنترية؟

اللجنة تتخذ قرارات عقلانية ولا نتبع سياسة الصوت العالى رغم أننا نستطيع ان يعلو صوتنا فى كافة وسائل الإعلام لكن سياسة الصوت العالى لن تؤتى ثمارها.

دعنا نعد إلى السؤال.. هل ترى أن هناك تعنتًا مع الزمالك من الاتحادات المختلفة؟

طول عمر الزمالك يتعرض لحرب شرسة.. ولا أعرف سببها.. هل هذا توجه؟!.. مِمَّن؟.. لا أعرف.. الضغط على الحكام.. الضغط على اتحاد الكرة يؤتى ثماره مع أندية أخرى؟!.. لكننى مقتنع بأن الزمالك مظلوم إعلاميًّا.. مظلوم من جميع الاتحادات التى تدير الألعاب المختلفة.. للأسف يضعون الزمالك «فوق دماغهم» رغم أنه ناد جماهيرى.. ولن نسمح بأن يكون هناك ناد واحد فقط ولا قطب واحد، وهذا الكلام غير موجود على مستوى العالم.

البعض يردد أن عدم الاستقرار الإدارى سيؤثر على مسيرة الفريق فى الدورى وحصد اللقب ها الموسم!

لا شك أن أى استقرار إدارى يؤثر سلبًا على أى فريق، ويخشى اللاعبون على مستحقاتهم المالية وهذا حقهم.. لكننى أثق فى الروح القتالية للاعبين فى حصد اللقب هذا الموسم، ولكن عدم الاستقرار لا يكون وحده سببًا فى تراجع النتائج بدليل أن النادى المنافس نتائجه مذبذبة رغم وجود استقرار إدارى داخل مجلس إدارتهم.

ماذا عن آخر المفاوضات مع فرجانى ساسى لتمديد عقده؟

فرجانى ساسى له مستحقات متأخرة نسعى لتوفيرها من أجل التفاوض معه على تمديد عقده، لكن فى نفس الوقت لن نتخذ قرارًا سوى لمصلحة الفريق واللاعبين.

هل سيستمر كارتيرون حتى نهاية عقده أم أن خسارة مباراة القمة قد تطيح به؟

اللجنة تحترم تعاقداتها مع المدربين، ولا توجد نية للإطاحة بالمدير الفنى لإمكانياته التدريبية المتميزة، وعندما حصلت أزمة مع أسامة نبيه المدرب العام تم حلها بشكل جذرى فى أقل من نصف ساعة.

ما رأيك فى الاستعانة بحكام مصريين فى مباريات القمة؟

دعنا نؤكد أننا ندعم الحكام المصريين ونحترمهم.. لكننى أفضل إسناد مباريات القمة إلى حكم أجنبى لرفع الحرج عنه.

لماذا لم يتم الإعلان عن ستاد الزمالك أسوة بما فعل مجلس إدارة الأهلى؟

لا أريد الحديث عن تفاصيل ستاد الزمالك، لكنه جاهز وسيتم الإعلان عن تفاصيله بتكلفة مالية تصل إلى 2 مليار جنيه، وتوصلنا لاتفاق نهائى مع وزارة الإنتاج الحربى خلال الفترة الأخيرة والتى أتوجه لها بالشكر على مساهمتها معنا فى تحقيق حلم الزملكاوية بإنشاء ستاد لهم.

ما حقيقة الخلافات الموجودة داخل اللجنة المؤقتة؟

لا توجد أى خلافات بيننا، واللجنة المؤقتة تضم شخصيات محترمة ومرموقة يفخر بها كل زملكاوى، وأيضا اللجنة التنفيذية، بالإضافة إلى طارق حشيش، المدير المالى المتطوع، الذى يبذل جهدًا كبيرًا من أجل توفير الموارد المالية للنادى حتى نلتزم بمديونياتنا تجاه الأجهزة الفنية واللاعبين والموظفين.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى