رياضة

مصر وتونس .. قصة الهدف الذي هز القاهرة بساق الخطيب “المُرقَّ


12:44 م


الأربعاء 15 ديسمبر 2021

القاهرة – مصراوي:

يخوض منتخب مصر مهمة صعبة في الطريق إلى نهائي بطولة كأس العرب وذلك عندما يواجه نظيره التونسي في الخامسة من اليوم الأربعاء على استاد 974 بالعاصمة القطرية الدوحة في الدور نصف النهائي من البطولة.

وتحمل مواجهات مصر وتونس التي وصل عددها إلي 40 أهمية خاصة بين الجماهير ومتابعي كرة القدم الأفريقية والعربية لكونها أهم دربيات شمال القارة الشهيرة.

وفاز منتخب مصر في أخر مواجهة جمعت الفريقين بنتيجة 3-2 والتي النتيجة التي لم تحقق منذ عام 1977 في تصفيات مونديال 1978 الذي استضافته الأرجنتين وشهد أحد الأهداف في تاريخ الكرة المصرية والأفريقية والعالمية والذي جاء بقدم محمود الخطيب رئيس الأهلي الحالي والذي هز القاهرة بسبب هتاف 100 متفرج في ستاد القاهرة بسبب اللمحة الفنية الرائعة .
وعاني الخطيب قبل مباراة مصر وتونس عام 1977 من إصابة مزمنة في العضلة الضامة مع الأهلي وبعد علاجها في مصر تكررت لتقرر إدارة ناديه تسفيره إلي إنجلترا للعلاج.

وأجرى الخطيب جراحة لترقيع العضلة الضامة في أحد المراكز المتخصصة حيث كانت هذه الجراحات التخصيصة تقوم بها مراكز معينة في أوروبا ليقوم الفريق الطبي بقص العضلة الضامة للخطيب وخياطتها حتى لا يكون عرضة للإصابات.

وقال بيبو في تصريحات تيلفزيونية سابقة إن اليوغوسلافي دوسان نينكوفيتش مدرب المنتخب ومساعده محمد الجندي طلبا منه عقب إجراءه للجراحة وعودته للقاهرة الإنضمام لمعسكر منتخب مصر لدعم زملائه قبل مواجهة تونس الهامة ليقرر إشراكه في ربع ساعة الأخيرة ويسجل هدف من الأهداف الأسطورية.

ومرر مختار مختار الكرة لبيبو الذي لعب الكرة بكعبة بطريقة فنية رائعة ليسجل هدف رائع في مرمي أسطورة حراسة المرمي في تونس وأفريقيا “عتوقة”.

فرحة الخطيب كانت استثنائية، خرج من الملعب وقطعه لتحية الجماهير وهو ما قال عنه زميله إكرامي الشحات ” ربنا بيحب الخطيب ، في كل مرة يتعرض لمحنة ينعم الله عليها بعدها بحاجة لا يمكن هو نفسه يتخيلها ، فرحته كانت ليس لهدفه فقط بل بسبب معاناته قبل هذه المباراة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى