منوعات

جدول مواسم الزراعة في الإمارات

جدول مواسم زراعة الخضار والفاكهة في دولة الإمارات العربية المتحدة

كل دولة لديها جدول زمني لمواسم الزراعة الخاصة بها ، والتي تختلف من بلد إلى آخر حسب الطقس. فيما يلي جدول بمواسم زراعة الخضار والفاكهة في دولة الإمارات العربية المتحدة: [1]

موعد غرس النبات في المشتل يشاهد الزوار الآن


طرق لتحسين الزراعة


كيف ينمو النرجس


طريقة زراعة القهوة


كيف ينمو النعناع


طرق الحفاظ على التربة التي تؤدي إلى زيادة نسبة النيتروجين


ما هي أنواع الري؟ موعد الزراعة في الحقل تاريخ الحصاد لعائلة الجرجير فبراير – مارس
سبتمبر-ديسمبر 45 الفجل يوم الحملة الصليبية أكتوبر-نوفمبر نوفمبر-ديسمبر 40-50 اللفت يوم الحملة الصليبية أكتوبر-نوفمبر نوفمبر-ديسمبر 45-50 القرنبيط يوم صليبي سبتمبر-ديسمبر أكتوبر-ديسمبر 70-90 يوم الكرنب الصليبي سبتمبر-ديسمبر أكتوبر-ديسمبر 70 – 80 يومًا من البازلاء الصليبية أكتوبر – نوفمبر – ديسمبر 80 يومًا فول اللوبيا أغسطس – أكتوبر – سبتمبر 50 – 60 يومًا الفاصوليا البقولية أكتوبر – نوفمبر أكتوبر – نوفمبر 60 – 70 يومًا 30-40 يومًا حبوب البقول سبتمبر – أكتوبر 80 – 90 يومًا البقوليات اليقطين فبراير – مارس
سبتمبر – أكتوبر مارس – أبريل
سبتمبر – نوفمبر 180 يوم عمليات طرح السحب فبراير – سبتمبر مارس
سبتمبر – أكتوبر 40 يوم الاسكواش فبراير – مارس
أغسطس – أكتوبر مارس – أبريل
سبتمبر – نوفمبر 35 يوم القرع بالخيار فبراير – مارس
أغسطس – سبتمبر مارس – أبريل
سبتمبر – أكتوبر 40 يوم الاسكواش الشمام فبراير – مارس مارس – أبريل 75 – 80 يوم الاسكواش البطيخ فبراير – مارس – أبريل 80 – 90 يوم الاسكواش البطاطس أكتوبر – نوفمبر 100 – 120 Solanaceae Day الفلفل أغسطس – أكتوبر سبتمبر – نوفمبر 60-70 Solanaceum اليوم الباذنجان أغسطس – أكتوبر سبتمبر – نوفمبر 70 – 80 Solanaceum يوم الطماطم أغسطس – أكتوبر سبتمبر – نوفمبر 85 – 90 الخس سبتمبر – نوفمبر أكتوبر – ديسمبر 50 – 60 ملوخية يوم فبراير – مارس 50 – 60 يوم زيزكونيا البامية فبراير – مارس – 50 أبريل – 60 يومًا مارشميلو بطاطا حلوة فبراير – مارس
90 ديسمبر – 120 يومًا فراولة بالفراولة سبتمبر – نوفمبر أكتوبر – ديسمبر 120 – 180 يومًا كورن روز فبراير – مارس
أكتوبر – نوفمبر 70 – 190 يومًا كرفس حشيش 120-130 يوم نوفمبر 90 – 190 يومًا شبت جبال الألب أكتوبر – نوفمبر 45 يومًا صبار كزبرة أكتوبر – نوفمبر 50 – 60 يومًا صبار بقدونس أكتوبر – نوفمبر 60 يومًا جزر جبال الألب أكتوبر – ديسمبر 100 – 120 يومًا السلق سبتمبر – نوفمبر 100-120 يوم الروبيان السبانخ أكتوبر-ديسمبر 50-60 يومًا بنجر الروبيان أكتوبر-نوفمبر 75-80 يومًا كرات الروبيان سبتمبر-أكتوبر 45-60 يومًا نرجس الثوم نوفمبر 180 نرجس يوم البصل سبتمبر-نوفمبر أكتوبر- ديسمبر 150 60 يوم نرجسي

معلومات مهمة قبل الزراعة

يهدف الدليل المبسط لزراعة الخضروات في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى توفير وإتاحة المعارف والمهارات المتعلقة بأسس الزراعة في دولة الإمارات لمن يهتم بالزراعة من طلاب المدارس والسكان ، وفيما يلي بعض المعلومات المهمة من قبل بدء عملية الزراعة مباشرة: [2]

  • الظروف الجوية المحيطة بعملية الإنتاج

مثل الحرارة وفترة الضوء والرطوبة ، والتي لها تأثير على مراحل نمو النبات ، حيث يؤثر الاختلاف في انخفاض أو ارتفاع درجة الحرارة على العديد من العمليات الإنتاجية والحيوية للنبات ، وبالتالي زيادة الرطوبة النسبية يقلل من الأضرار التي تسببها الحرارة العالية في عدد من المحاصيل. كما أن طول اليوم أو قصره يلعب دورًا في التحكم في مواعيد الإزهار وفترات النضج ، كما أن طول اليوم يتناسب طرديًا مع زيادة حجم الدرنات والبصيلات.

  • الاختيار الأمثل لنوع التربة عند زراعة محصول معين

لها تأثير إيجابي على نجاح عملية الزراعة والحصول على إنتاج جيد من حيث الجودة والكمية. بشكل عام ، تعتبر الأراضي ذات اللون الأصفر الغامق والخفيف من أنسب أنواع الأراضي للتأكيد على نجاح زراعة الخضروات.

  • الأملاح الضارة المذابة في التربة ومياه الري

إنها التي تؤدي إلى أضرار جسيمة لمحاصيل الخضروات ، مثل كلوريد المغنيسيوم وكلوريد الصوديوم والمغنيسيوم وبيكربونات الصوديوم. يختلف تحمل الملوحة للخضروات أيضًا من محصول إلى آخر ، حيث يمكن ملاحظة أن البطيخ والكرفس والفجل والفول من المحاصيل الحساسة للملوحة ، بينما البازلاء والخيار والثوم والبصل والبطيخ والكوسة والفلفل والجزر ، الخس والكرنب والطماطم نباتات متوسطة التحمل ، بالإضافة إلى أن هناك محاصيل لها قدرة كبيرة على تحمل الملوحة ، مثل السبانخ ، والسلق ، والبنجر ، واللوبيا.

  • ري محاصيل الخضر

تختلف حاجة الخضار إلى الماء باختلاف المحاصيل ، فبعضها يتحمل قلة المياه والري ، والبعض الآخر لا يتحمله ، والجدير بالذكر أن توزيع جذور النبات هو ما يتحكم في هذا العامل ، وهو يمكن ملاحظة أن النبات ذو الجذور العميقة مثل (القرع ، البطاطا الحلوة ، الطماطم) يحتاج إلى الماء بكميات أقل من النباتات ذات الجذور الضحلة (ملفوف ، بصل ، كوسة ، خس ، ثوم ، بطاطس ، بروكلي ، فجل ، سبانخ ، بقدونس).

خطوات زراعة الخضار

يوفر الدليل المبسط لزراعة الخضروات في دولة الإمارات العربية المتحدة العديد من المهارات والمعارف المتعلقة بالزراعة في دولة الإمارات العربية المتحدة ، بحيث يستفيد منها الطلاب والمزارعون والمقيمون على حد سواء. فيما يلي خطوات زراعة الخضار التي قدمها الدليل: [2]

تجهيز الأرض وتنطبق هذه الخطوة على جميع المحاصيل الزراعية التي سيتم زراعتها وهي:

  • توفير مصدر لمياه الري.
  • تحديد المساحة المناسبة للزراعة في الحديقة ، من حيث الإضاءة الطبيعية ونوع التربة.
  • للتحقق من ملاءمة المكان يمكن الاتصال بأي مرشد زراعي أو شخص مختص.
  • ضع مخططًا للحديقة موضحًا به كل تفاصيله.
  • توفير مكان مناسب لإعادة تدوير مخلفات المصانع لإنتاج الأسمدة العضوية (السماد).
  • حرث الأرض ، وقلبها جيدًا ، وتخلص من كل الأحجار والأعشاب ، وتأكد من عدم وجود كتل إسمنتية أو غيرها من الأشياء التي تمنع نمو المحاصيل.
  • وضع السماد العضوي المتحلل والمعالج حرارياً بنسبة 3-4 كجم للمتر ، ثم تضاف كميات صغيرة في وقت لاحق حسب الحاجة.

حدد المحاصيل التي سيتم زراعتها في هذه الخطوة عن طريق القيام بما يلي:

  • حدد المحاصيل التي ستزرع في الحديقة ، وتجدر الإشارة إلى أن كل محصول يُزرع في موسمه الخاص.
  • معرفة المحاصيل التي تتم زراعتها بشكل مباشر والمحاصيل المراد زراعتها.

خطوات زراعة المحاصيل التي تحتاج شتلات

أولاً ، يجب الحرص على الحصول على البذور من مصادر موثوقة ، مع التحقق من أنها مناسبة للمنطقة. تتطلب هذه العملية أيضًا بعض الأدوات: (الماء ، الزجاجات ، الصواني ، البلاستيك ، أداة الري ، البذور ، الطحالب) والخطوات التالية هي:

  • يتم خلط الطحالب المحتوية على البيرلايت بمعدل لا يقل عن 30٪ جيدًا وترطيبها بالماء.
  • تمتلئ الصواني أو القوارير بطحالب الخث بعد ترطيبها.
  • ثم تُزرع البذور في صواني الشتلات أو في قوارير صغيرة على عمق نصف سنتيمتر أو سنتيمتر واحد ، مع الحرص على عدم الضغط عليها.
  • ثم تُغطى البذور المزروعة بطبقة من الطحالب.
  • تروى البذور بخفة مباشرة.
  • ثم قم بتغطية القوارير أو الصواني بقطعة من غلاف بلاستيكي أو غطاء بلاستيكي.
  • توضع القوارير أو الصواني المزروعة في مكان مناسب حتى لا تتعرض للرياح ، والأفضل أن تكون داخل منزل بلاستيكي ، أو غرفة جيدة التهوية.
  • لا بد من الاهتمام بفحص ومتابعة حاجة البذور إلى الماء ، وذلك لتلافي الجفاف ، وكذلك عدم زيادة الري ، حيث قد يؤدي ذلك إلى موت الشتلات أو إصابتها بأمراض الجذور.
  • يتم فحص الإنبات بعد مرور أسبوع ، وإذا تم الإنبات ، فيجب إزالة الغطاء البلاستيكي ، وتعريض الغرسات لأشعة الشمس.

المصدر: th3math.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى